أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمـــات، . كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل

السمنة المفاجئة ليست سبباً لمرض السكري

اذهب الى الأسفل

13022014

مُساهمة 

المادة السنجابية في الدماغ تجعلك أكثر ذكاء






وجد باحثون جيناً يربط بين الذكاء وكثافة ما يطلق عليها اسم "المادة السنجابية" في الدماغ، ويقولون إن هذا الاكتشاف قد يساعد العلماء على فهم كيف ولماذا يواجه بعض الأشخاص صعوبات في التعلم.
وحلل فريق دولي عينات من الحمض النووي وصور أشعة للمخ لأكثر من 1500 شخص أصحاء أعمارهم 14 عاماً، وقاموا بإعطائهم سلسلة من الاختبارات لتحديد ذكائهم اللفظي وغير اللفظي.
وفحص الباحثون القشرة الخارجية للمخ المعروفة أيضاً باسم "المادة السنجابية"، والتي تلعب دوراً رئيسياً في الذاكرة والانتباه والإدراك الحسي والتفكير واللغة والوعي.
ثم قام الباحثون بعد ذلك بتحليل أكثر من 54 ألف متغير جيني، ربما لها دور في نمو المخ، ووجدوا أن المراهقين الذين لديهم متغير جيني معين لديهم قشرة خارجية للمخ أرق في النصف الأيسر من أدمغتهم، وكانوا هم الأشخاص الذين جاءت نتائجهم في اختبارات القدرة الفكرية أقل.
وقالت سيلفان ديسرفيير، التي رأست الدراسة في معهد كينجز كوليدج للطب النفسي بلندن، إن "المتغير الجيني الذي حددناه له صلة بكيفية اتصال الخلايا العصبية".
وأضافت: "هذا ربما يساعدنا على فهم ما يحدث على مستوى الخلية العصبية في أشكال معينة من الإعاقة الفكرية، حيث تقوض إلى حد ما قدرة الخلايا العصبية على التواصل بشكل فعال".
ولكن شددت ديسرفيير على أن ما توصلوا إليه ليس بمثابة اكتشاف "لجين للذكاء"، قائلة: "من المهم أن نشير إلى أن الذكاء يتأثر بعوامل وراثية وبيئية كثيرة، هذا الجين الذي حددناه لا يفسر سوى جزء بسيط من الاختلافات في القدرة الفكرية".

Admin
Admin

عدد المساهمات : 207
تاريخ التسجيل : 02/11/2011
العمر : 26

http://3arab3alam.a7larab.net

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مُشاطرة هذه المقالة على: diggdeliciousredditstumbleuponslashdotyahoogooglelive

السمنة المفاجئة ليست سبباً لمرض السكري :: تعاليق

مُساهمة في الجمعة فبراير 14, 2014 4:52 am من طرف Admin



تبين من دراسة طبية حديثة أن السمنة المفاجئة التي تصيب بعض الأشخاص ليست سبباً في الإصابة بالنوع الثاني من مرض السكري، وذلك خلافاً للاعتقاد السائد لدى غالبية الناس بأن الوزن الزائد يسبب المرض وأن خفض الأوزان يؤدي لتراجع الإصابة به.

وبحسب ما توصلت له الدراسة فإن معظم المرضى المصابين بمرض السكري (Type 2) يعانون من الوزن الزائد، إلا أنهم لا يعانون من السمنة المفرطة التي يعتقد غالبية الناس أنها المسبب الرئيس لهذا المرض.

ووجد الأطباء أن الذين يعانون من الوزن الزائد لعدة سنوات هم أكثر ميلاً للإصابة بمرض السكري من أولئك الذين يعانون من السمنة المفرطة التي تظهر على أجسادهم بصورة مفاجئة في مرحلة من مراحل العمر.

وبالاستناد الى نتائج هذه الدراسة فإن الأطباء يرون أن الطريقة الأفضل لخفض أعداد المصابين بمرض السكري تتمثل في التركيز على خفض الأوزان في المجتمع بشكل عام، وليس التركيز على الأشخاص الذين يسود الاعتقاد أنهم أكثر عرضة للإصابة بالمرض.

وأجرى الدراسة باحثون تابعون لمركز "ستينو" لأمراض السكري في الدنمارك حيث أخضعوا 6705 حالات للبحث والمراقبة مدة عشر سنوات ومن بينهم مجموعة موجودة في العاصمة البريطانية لندن.

وعندما بدأت الدراسة قبل عشر سنوات كان كل المشاركين فيها لا يعانون من مرض السكري، الا أن 645 منهم كانوا قد أصيبوا بالمرض بعد مرور السنوات العشر، مدة الدراسة.

ووجد الباحثون أن الأغلبية الساحقة من الذين أصيبوا بالمرض في نهاية السنوات العشر كانوا يعانون من الوزن الزائد طيلة هذه المدة، وتحديداً 606 مرضى من أصل 645 مصاباً.

وكتب رئيس فريق البحث أن "استراتيجية التركيز على خفض الأوزان الصغيرة الموجودة في المجتمع ككل ربما تكون أفضل وأجدى من التركيز على خفض أوزان الأشخاص الأكثر عرضة للإصابة بالمرض".

لكن الباحثين اعترفوا على الرغم من هذه الدراسة الطويلة والمتبعة بأن تأكيد هذه النتائج يحتاج لمزيد من العينات ومزيد من البحوث والدراسات.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى